أعلان إدارة السرداب
العودة   AL SerdaaB - منهاج السنة السرداب > ~¤§¦ المنتـديات العامـة ¦§¤~ > الحـــــــــوار الإســـــلامـــــى
المتابعة التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة
رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 06/05/2021, 03:39 PM   عدد المشاركات : 1
أبوعمــOMARـــر
قدماء المشاركين فى المنتدى
 
الصورة الرمزية أبوعمــOMARـــر




أبوعمــOMARـــر غير متواجد حالياً


افتراضي الرد على الرواية أن الفاروق عمر بن الخطاب في العشرة...

زار الفاروق عمر بن الخطاب في العشرة الأواخر من رمضان قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم، فوجد أعرابيا يقف أمام القبر ويدعو، فوقف عمر خلفه وأنصت إليه؛ يقول الإعرابي: "اللهم هذا حبيبك، وأنا عبدك، والشيطان عدوك، فإن غفرت لي سُرّ حبيبك، وفاز عبدك، وحزن عدوك، وإن لم تغفر لي حزن حبيبك، ورضي عدوك، وهلك عبدك !! وأنت أكرم من أن تحزن حبيبك وترضي عدوك وتهلك عبدك، اللهم إن كرام العرب إذا مات فيهم سيد أعتقوا عبيدهم عند قبره، وهذا سيد العالمين مات فاعتقني من النار عند قبره"
فنادى عمر بأعلى صوته:اللهم إني أدعوك بما دعا هذا الأعرابي، وبكى عند القبر حتى ابتلت لحيته!! اللهم نحن ندعوك بما دعا هذا الأعرابي، فاعتق رقابنا، ورقاب آبائنا وأمهاتنا وأرحامنا وكل من له حق علينا من النار يا الله.


الجواب على هذه الرواية المكذوبة المصنوعة من جهتين :


الأولى : *جهة الإسناد والثبوت*
فهي قصة لا إسناد لها ولا أصل . وهذا الدين مبني على الإسناد كما قال ابن سيرين وإلا لقال من شاء ما شاء .
فمن احتج بها فليتق الله وليبرز إسنادها حتى يُنظر فيه بعد ذلك وفي صحته ودون ذلك خرط القتاد .

الثانية : *من جهة متنها وألفاظها*
فقد حوت هذه القصة الكثير والكثير من المغالطات بل والكفريات ؛ فمنها على سبيل المثال :
(1) وصف النبي صلى الله عليه وسلم بأنه حبيب الله ! وهذا لم ترد به السنة وفيه تقصير في منزلة النبي صلى الله عليه وسلم فإنه موصوف بوصف الخلة ( وإن صاحبكم خليل الله ) والخلة أرفع درجة ورتبة من وصف المحبة ولم ينلها من بني آدم إلا اثنان نبينا وأبوه الخليل إبراهيم عليهما الصلاة واأزكى التسليم .

(2) فيه وصف الفاروق عمر بالتساهل في قضية التوحيد وإخلاص الدين والعبادة والدعاء لرب العالمين .
حيث ترك الأعرابي يدعو أمام القبر ولم يعلوه بالدرة العمرية كما هو صنيعه مع أهل البدعة
وهو مخالف لما هو مشهور عنه من التحذير من أي عبادة تكون عند القبر كما ثبت عنه قوله لما رأى أنس يصلي لله بالقرب من القبر فقال له زاجرا ومحذرا ( القبر القبر ) وهذا منه حفاظا على جناب التوحيد وامتثالا لتحذير النبي صلى الله عليه وسلم في عشرات الأحاديث من خدش التوحيد ( لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد ) يحذر مما صنعوا .

(3) ومن ذلك قوله ( حزن حبيبك ) وفي رواية أخرى لنفس القصة ( غضب حبيبك )
عياذا بالله من سخطه وعقابه
أيغضب رسول الله من ربه سبحانه .
هل بعد هذا الباطل الكُبّار من باطل . إذا كان نبينا صلى الله عليه وسلم قد قال لأحدهم مسلما ومستسلما لأمر ربه ( أبي وأباك في النار ) أيحزن بعد ذلك أو والعياذ بالله يغضب على ربه لأجل أعرابي لا يدرى منه هو لعله يبول على عقبيه وهو لا يشعر .
وهل يتصور أن يقول قائل ذلك في حق ربه سبحانه وأن عبدا من عبيده يغضب عليه
ثم أن أمير المؤمنين عمر يسمع هذا الهراء وهذا الباطل ويسكت عنه بل ويقول بنفسه أدعوك يا رب بما دعاك به هذا الأعرابي !!! سبحانك هذا بهتان عظيم .

(4) وفي قوله ( وإن لم تغفر لي حزن حبيبك ) قدح في رسول الله وأنه إذا لم يغفر للأعرابي
فإنه سوف يحزن .
نبي الله أخشى الناس وأتقى الناس وأعلم الناس بربه فكيف يحزن لمن لم يغفر الله له ؛ من لم يغفر الله له ، لا يستحق أن يُحزن عليه ( وما ربك بظلام للعبيد ) فهو الظالم لنفسه وهذا الدين مبني على التقوى وليس بالأماني والتمني { من يعمل سوءا يجز به } ولا مدخل هنا للحزن والتأسي على الظالم لنفسه
وقد قال صلى الله عليه وسلم لأقرب الناس إليه ( اشتروا أنفسكم من الله لا أغني عنكم من الله شيئا ) .

(5) عمر رضي الله عنه وما أدراك ما عمر إمام وجبل شامخ وعلم من أكبر أعلام الصحابة في دينه وعلمه ومعرفته بحقوق ربه حتى أن رسول الله رأى له رؤية وأنه شرب قدحا من اللبن ثم أعطى فضله وباقيه لعمر فقالوا له : فما أولته يا رسول الله ؟ قال *: العلم* .

إمام المسلمين يتبع هذا الأعرابي الجاهل النكرة الذي لا يدرى من هو ومن أين أتى وما هو اسمه . هزلت والله حتى بدا من هزالها كلاها :: وحتى سامها كل مفلس .






التوقيع :
دين في أمر العبادة والإحسان يقوم على التضييق والمشاححة , وفي أمور المال والجنس يقوم على التوسيع والمسامحة ... دين من صنع البشر.
رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 09:37 PM

 
Powered by vBulletin®