عرض مشاركة واحدة
قديم 09/05/2021, 02:11 PM   عدد المشاركات : 19
أبوعمــOMARـــر
قدماء المشاركين فى المنتدى
 
الصورة الرمزية أبوعمــOMARـــر




أبوعمــOMARـــر غير متواجد حالياً


افتراضي رد: قصة البداية قصص من سبق من الأمم .

🌷قصة البدایة🌷

🔸الحلقة 19🔸

🔸قالوا : حّرقوه ، وانصروا آلهتكم ،، ولیس آلهتنا : یستنفرون همم الشعب ، لأن لهم آلهة كثیرة ، حّرقوه : بصیغة مبالغة ، كأن
ضوء الحق ونور الحقیقة التي أشعلها ابراهیم ، لابد أن تطفأ بإحراق ابراهیم ، الذي أظهر لهم الحق أبلج ، فمحق نار الباطل ، فأوقد في قلوبهم ، نارا
ورأوا تفاهة أفكارهم وعقولهم ..
وهكذا أصحاب الأهواء في كل العصور
ً🔸المنجنیق یتحرك ، وینزل جبریل : ألك حاجة ؟؟
🔹یاجبریل : أما منك فلا ، قال جبریل :
فمن الله ؟!
قال : علمه بحالي یغنیه عن سؤالي ،
أراد ابراهیم الخلیل أن تكون الخلة حقیقیة ، هو الخلیل ، لایعرف إلا أن یناجي ربه ،
هو خلیل الرحمن ..
🔸العلماء یقولون :
اقصد البحر وخل القنوات ،،
🔸أراد الخلیل أن ینهل من المنبع مباشرة ..
🔸ضجت ملائكة السماء من أجل ابراهیم علیه السلام ؛ لأن المؤمن له رصید عند االله ؛ قیام لیلك یضیع ؟ صبرك یضیع ؟ صیامك ،
قرآنك .. أنت تجمع رصید عند االله ..
🔸الملائكة متعودة على سماع صوتك ، الملائكة تتراءى بیتك یامقیم اللیل مضيء ، كما نرى نحن أهل الأرض الكواكب الدریة
الغابرة في الأفق ، عندما لایضيء ، تسأل عنك أین هو ؟؟ مریض ، مسافر فیدعون لك ، تفتقدك فتدعو لك ، حتى حملة العرش وهم
أرقى الملائكة یستغفرون لمن في الأرض ، ربنا وسعت كل شيء رحمة وعلما" فاغفر للذین تابوا واتبعوا سبیلك وقهم عذاب الجحیم
..
🔸سیدنا ابراهیم كان أمة في خلقه ، أمة في تصرفاته ، أمة في دعوته ، أمة لأنه ترك ذریة من الصالحین كل واحد منهم أمة ،
فهو أبو الأنبیاء ، أمة في ذاته . أمة فیمن ترك ..
🔸ملك المطر استأذن االله تعالى أن ینزل المطر ، فیطفىء النار ، لكن أمر االله كان أعجل :"قلنا یانار كوني بردا" وسلاما" على ابراهیم" ........ يتبع...........
💧سنرحل ويبقى الأثر💧






التوقيع :
دين في أمر العبادة والإحسان يقوم على التضييق والمشاححة , وفي أمور المال والجنس يقوم على التوسيع والمسامحة ... دين من صنع البشر.
رد مع اقتباس