أعلان إدارة السرداب

العودة   AL SerdaaB - منهاج السنة السرداب > ~¤§¦ المنتـديات العامـة ¦§¤~ > الحـــــــــوار الإســـــلامـــــى
المتابعة التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة

رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 08/02/2016, 10:46 AM   رقم المشاركه : 21
فتى الاسلام
شخصية مهمة





  الحالة :فتى الاسلام غير متواجد حالياً
افتراضي رد: المحقق : وحكى [ . . . ] أن المرتضى والطوسي ممن نفى قدرة الله , وهذا عجيب ! [ وثيق

يرفع ليتعلم الشيعه هذه الحقائق
التي غيبت عنهم وحرموا من معرفتها على حقيقتها












التوقيع

  رد مع اقتباس
قديم 17/11/2017, 12:52 AM   رقم المشاركه : 22
الليث الابيض
سردابي جديد





  الحالة :الليث الابيض غير متواجد حالياً
فكره رد: المحقق : وحكى [ . . . ] أن المرتضى والطوسي ممن نفى قدرة الله , وهذا عجيب ! [ وثيق

السلام عليكم :

وجدت اقوال اخرى في القضية من العلامة الحلي في كتابه انوار الملكوت في شرح الياقوت صفحة 88 :

والسيد عميد الدين بن مجدالدين الحسيني العبيدلي في كتابه إشراق اللاهوت في نقد شرح الياقوت صفحة 265 :


المبحث الثانى فى انه تعالى قادر على عين افعال العباد

و هو مذهب المصنّف ره، و جماعة من اصحابنا، و الأشاعرة. و ذهب ابو على و ابو هاشم و اتباعهما الى انه تعالى لا يقدر على عين مقدور العبد، و ان قدر على مثله و اختاره السيّد المرتضى و الشيخ ابو جعفر الطوسى ره.

و الدليل على ما ذهب إليه المصنّف ره ما تقدّم.






________________



- الشيخ شمس الدين أبو عبد الله محمد بن جمال الدين مكي العاملي المعروف بالشهيد الأول في كتابه أربع رسائل كلامية في الصفحة 244 :

وأجاب نصير الدين القاشي ( رحمة الله عليه ) بأنّه :

إن أريد بالعبث ما ليس بطاعة منعنا عدم جوازه منه ، فإنّ أفعاله كلّها كذلك ؛ وإن أريد الفعل المنفيّ عنه الغاية الصحيحة عقلا وشرعا فالحكم ممنوع ، فإنّ المباحات جميعها خارجة عن الأقسام الثلاثة المذكورة بهذا التفسير [٤].

وذهب المرتضى والشيخ أبو جعفر والجبّائيان إلى نفي قدرته تعالى عن عين مقدور العبد ، وإلاّ لزم اجتماع قادرين على مقدور [٥].
[٤] حكاه عنه في إرشاد الطالبين : ١٩٢ ؛ اللوامع الإلهيّة : ١٢٠.

[٥] حكاه عنهم في إرشاد الطالبين : ١٩٢ ـ ١٩٣ ؛ تلخيص المحصّل : ٣٠١ ؛ اللوامع الإلهيّة : ١٢٠.




__________________

- الشيخ جمال الدين أبو عبد الله المقداد بن محمد السيوري الحلي في كتابه إرشاد الطالبين إلى نهج المسترشدين في صفحة 193 :

اقول: من المذاهب الباطلة مذهب الجبائيين أبو علي و ابنه أبو هاشم و جماعة من المعتزلة، و هو أنه تعالى لا يقدر على عين مقدور العبد و ان قدر على مثله، و تابعهما في ذلك السيد المرتضى و الشيخ أبو جعفر الطوسي.

و استدلوا على ذلك: بأنه لو قدر على عين مقدور العبد اجتمع قادران على مقدور واحد، و هو باطل.




والحمد الله رب العالمين ....






  رد مع اقتباس
قديم 17/11/2017, 12:24 PM   رقم المشاركه : 23
الليث الابيض
سردابي جديد





  الحالة :الليث الابيض غير متواجد حالياً
فكره رد: المحقق : وحكى [ . . . ] أن المرتضى والطوسي ممن نفى قدرة الله , وهذا عجيب ! [ وثيق

السلام عليكم :

وجدت اقوال اخرى في القضية من العلامة الحلي في كتابه انوار الملكوت في شرح الياقوت صفحة 88 :

والسيد عميد الدين بن مجدالدين الحسيني العبيدلي في كتابه إشراق اللاهوت في نقد شرح الياقوت صفحة 265 :


المبحث الثانى فى انه تعالى قادر على عين افعال العباد

و هو مذهب المصنّف ره، و جماعة من اصحابنا، و الأشاعرة. و ذهب ابو على و ابو هاشم و اتباعهما الى انه تعالى لا يقدر على عين مقدور العبد، و ان قدر على مثله و اختاره السيّد المرتضى و الشيخ ابو جعفر الطوسى ره.

و الدليل على ما ذهب إليه المصنّف ره ما تقدّم.







__________________

- الشيخ جمال الدين أبو عبد الله المقداد بن محمد السيوري الحلي في كتابه إرشاد الطالبين إلى نهج المسترشدين في صفحة 193 :

اقول: من المذاهب الباطلة مذهب الجبائيين أبو علي و ابنه أبو هاشم و جماعة من المعتزلة، و هو أنه تعالى لا يقدر على عين مقدور العبد و ان قدر على مثله، و تابعهما في ذلك السيد المرتضى و الشيخ أبو جعفر الطوسي.

و استدلوا على ذلك: بأنه لو قدر على عين مقدور العبد اجتمع قادران على مقدور واحد، و هو باطل.





_________________



- الشيخ شمس الدين أبو عبد الله محمد بن جمال الدين مكي العاملي المعروف بالشهيد الأول في كتابه أربع رسائل كلامية في الصفحة 244 :

وأجاب نصير الدين القاشي ( رحمة الله عليه ) بأنّه :

إن أريد بالعبث ما ليس بطاعة منعنا عدم جوازه منه ، فإنّ أفعاله كلّها كذلك ؛ وإن أريد الفعل المنفيّ عنه الغاية الصحيحة عقلا وشرعا فالحكم ممنوع ، فإنّ المباحات جميعها خارجة عن الأقسام الثلاثة المذكورة بهذا التفسير [٤].

وذهب المرتضى والشيخ أبو جعفر والجبّائيان إلى نفي قدرته تعالى عن عين مقدور العبد ، وإلاّ لزم اجتماع قادرين على مقدور [٥].
[٤] حكاه عنه في إرشاد الطالبين : ١٩٢ ؛ اللوامع الإلهيّة : ١٢٠.

[٥] حكاه عنهم في إرشاد الطالبين : ١٩٢ ـ ١٩٣ ؛ تلخيص المحصّل : ٣٠١ ؛ اللوامع الإلهيّة : ١٢٠.




اعدت انزال الوثائق فقط حذفت ولا ادري لماذا ............

والحمد الله رب العالمين ..






  رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 03:43 AM

Powered by vBulletin®