أعلان إدارة السرداب

العودة   AL SerdaaB - منهاج السنة السرداب > ~¤§¦ المنتـديات العامـة ¦§¤~ > الحـــــــــوار الإســـــلامـــــى
المتابعة التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة

رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 25/09/2015, 12:15 AM   رقم المشاركه : 1
كتيبة درع الاسلام
سردابي متميز
 
الصورة الرمزية كتيبة درع الاسلام





  الحالة :كتيبة درع الاسلام غير متواجد حالياً
حصرى رد كذب علماء الشيعة في بيان عقيدة الفيض الكاشاني في تحريف القران الكريم (وثائق)



بسم الله
ولا حول ولا قوة
الا بالله عليه توكلنا
والـيه المصير وصلى
اللهم على محمد وعلى
الـــــــــــــــــــــــــــــــــه
وصـــــــــحـــــبــه اجمعين

أما بعد ....

سلسلة بيان عقائد علماء الشيعة في القرآن الكريم
----------------------------------------------


دئب علماء الشيعة كعادتهم العجيبة الغريبة الا وهي عادة الكذب في اخفاء معتقداتهم بل واتفقوا اغلبهم على الكذب بل ويتعبدون بالكذب كيف والتقية 9 اعشار دينهم والانكى فوق ذلك اتهام مخالفيهم من اهل السنة بالكذب عليهم ومن أمثلة كذبهم الكثيرة الكبيرة جدا التي لا تحصى ابدا منها :

التهجم والتكبر والاستعلاء في نفي عقيدة علمائهم في تحريف القرآن ونقصه منهم :
(محمد محسن الفيض الكاشاني)

خلاصة القول اخواني :
لن استدل بما قاله الكاشاني في كتاب الله العظيم بل سأستدل بثلاثة اعترافات من كتب علماء الشيعة المعترفين بأعتقاد الفيض الكاشاني النقص والتحريف في القرآن

الوثيقة 1

http://up.harajgulf.com/do.php?img=223174

http://up.harajgulf.com/do.php?img=223511

تفريغ النص :

يقول الاية العظمى محمد حسين الاصفهاني النجفي :
ونسب إلى أكثر الاخباريين أنه وقع فيه التحريف والزيادة والنقصان(4).
(4) كالسيد نعمة الله الجزائري (قده) وقد أورد في رسالته الموسومه بـ (منبع الحياة في حجية المجتهدين من الاموات) (مخطوط) أدلة لإثباته وقال :
(ان الاخبار المستفيضه قد دلت على وقوع الزياده والنقصان والتحريف في القران..........) انتهى كلامه.
ومال إليه أيضا جماعة من العلماء في تصانيفهم كالفيض (ره) في الصافي وغيره.
والحر العاملي (رض) في إثبات الهداة حيث قال ما تقدم في تعليقة3 ص106
والعاملي الاصفهاني (ره) في مرأة الانوار المقدمة الثانية فراجع.
المصدر :
مجد االبيان في تفسير القران ص120 و 121 هامش4

الوثيقة 2

http://up.harajgulf.com/do.php?img=223525

http://up.harajgulf.com/do.php?img=223534

تفريغ النص :

يقول المعمم احمد القبانجي :
وليست هذه المرة الاولى التي ينقل فيها الكليني حديثاً يصرح بتحريف القرآن بل نجده في موارد كثيرة من كتاب الكافي وروضة الكافي ينقل مثل هذه الروايات الباطلة والمخرّبة حتى أخذ عنه القول بتحريف القرآن جملة من علماء الشيعة أمثال :
(الفيض الكاشاني) في كتاب (تفسير الصافي)
والشيخ نعمة الله الجزائري في (الانوار النعمانية)
والحر العاملي في (وسائل الشيعة)
والشيخ أحمد النراقي في كتاب (مناهج الاحكام)
والسيد عبدالله شبّر في (مصابيح الانوار)
والسيد هاشم البحراني في مقدمة تفسيره الموسوم بـ(البرهان في تفسيرالقرآن) وغيرهم من علماء الشيعة ومفسّريهم بحيث اصحبت مقولة تحريف القرآن وصمة عارٍ على جبين الشيعة يصعب التخلص منها مهما حاول المتأخرون منهم كالعلامة الطباطبائي صاحب ((الميزان)) والسيد الخوئي في ((البيان)) والشيخ مكارم شيرازي في ((الأمثل)) التخلص منهما والدفاع عن القرآن والتشيع مقابل اتهامات المغرضين والمخالفين.
وننقل هنا ما ذكره الفيض الكاشاني في تفسير الصافي من القول بتحريف القرآن مستنداً في ادعائه هذا الى جملة مما نقله الكليني وأمثاله من روايات موضوعة وأخبار كاذبة في هذا الباب . قال في المقدمة السادسة من تفسيره بعد أن أورد ما رواه الكليني في الكافي وعلي بن ابراهيم القمي في تفسيره من روايات تقرر تحريف القرآن :
(أقول : المستفاد من جميع هذه الأخبار وغيرها من الروايات من طريق أهل البيت عليهم السلام أن القرآن الذي بين أظهرنا ليس كما كما أنزل على محمد (ص) بل منه ما هو خلاف ما أنزل الله ومنه ما هو مغيّر محرّف وإنه قد حذف عنه أشياء كثيرة منها اسم علي (عليه السلام) في كثير من المواضع ومنها غير ذلك وأنه ليس أيضا على الترتيب المرضي عند الله وعند رسول الله (صلى الله عليه واله)
المصدر :
تهذيب احاديث الشيعة ص33 و 34 طـ منشورات الجمل . بيروت

الوثيقة 3

http://up.harajgulf.com/do.php?img=223566

http://up.harajgulf.com/do.php?img=223567

تفريغ النص :

يقول العلامة الشيعي حيدر حب الله :
لسنا نريد هنا أن نخوض في موضوع تحريف القرآن والنظريات والخلافات الكبيرة التي دارت وما تزال في هذا الموضوع لكن ما اريد أن ننتبه إليه هو أن يكون للفقيه القرآني مقولته في هذا البحث بطريقة علمية واضحة لأن القول بتحريف القرآن ـ ولو بالنقيصة ـ يمكن أن يترك تأثيرات ليست سهلة على الاستنتاجات الاجتهادية من نصوص آيات الأحكام بل وغيرها.
ولكي اقترب من هذا الموضوع بإيجاز فإن مجموعة الأدلة الدالة ـ وفق رأي المعتقدين بها ـ على تحريف القرآن الكريم سواء كانت أدلة حديثية أم غيرها مما ذكره المستشرقون وغيرهم قد تهدم بدرجة كبيرة الدلالة القرآنية ومن ثم تعيق الرجوع إلى القرآن الكريم بنسبة كبيرة وهذا شيء ملموس.
وقد حاول الفيض محمد محسن الكاشاني (1091 هـ) أن يتلافى تأثير فكرة تحريف القرآن الكريم على القوة الدلالية في النص الكتابي فاعتبر أن التحريفات الثابت وجودها في القرآن الكريم لا تخل بالدلالة ولا المقصود فيه ذلك أنها في الغالب من قبيل ذكر الأسماء كأسم علي وآل محمد وأسماء المنافقين ونحو ذلك وبهذا لا تنهدم الدلالة في النص القرآني فيبقى على مرجعيته(1).
إلا أن هذا الكلام ـ رغم بذله جهدا في الحفاظ على الدلالة القرآنية ـ يعاني مشكلة افتراضه أن التحريفات الواقعة هي ما دلتنا عليه الروايات. وقد دلت الروايات على أن التحريف قد طاول مثل بعض الأسماء على المستوى الشيعي لكن :
1 ـ إن بعض الروايات الشيعية التي انطلق منها وذكرها الفيض الكاشاني نفسه وبينها رواية صحيحة السند في كتاب الكافي للكليني (329 هـ) تتحدث عن سقوط أعداد كبيرة من السور بل ما يقرب من ثلثي القرآن فكيف يحصر الكاشاني وهو الذي ذكر هذه الروايات التحريف بذكر أسماء ؟
فهل كل هذا الحجم كان مجرد أسماء ؟!
ومن أين عرفنا ذلك ؟!

2 ـ حتى لو غضينا الطرف عن الملاحظة السابقة إلا أن مشكلة التحريف تظل قائمة في وجه قيمة الدلالة القرانية لأننا نبحث فيما علمنا بكونه محرفا بالعلم التفصيلي بل نبحث في العلم الإجمالي الذي قام على التحريف أي العلم بوجود تحريف في القرآن لا نعرف مواضعه بالضبط كاملة حتى نعينها وهذا العلم لا يختص بالأسماء من حيث إن الأدلة والروايات التي اعتمدها القائلون بالتحريف لم تحصر وإنما ذكرت الأسماء من باب عرضها نماذج التحريف بل يشمل احتمال وقوع تحريفات أخرى لم تصلنا ولو كان المقدار المحرف هو خصوص ما دلت عليه النصوص من أسماء لارتفع التحريف في القرآن بضميمة ما أخبرتنا به هذه النصوص فالعلم بالتحريف في القرآن ولو لم يحدد مكانه بل حددت بعض مصاديقه يهدم الدلالة القرآنية على قول المستدل. فلا يصح ما ذكره الكاشاني ردا عليه أو مخلصا منه.
(1)الكاشاني. تفسير الصافي ج1 ص89 و 90
المصدر :
دراسات في الفقه الإسلامي المعاصر ج5 ص77 ـ 79

ملاحظة هامة :
ارجوا من اخواني رفع الوثائق عندكم للفائدة لأن ما نشرته سابقا قد حذف واسال الله لي ولكم التوفيق في الدفاع عن دينه.







اخر تعديل كتيبة درع الاسلام بتاريخ 25/09/2015 في 12:20 AM.
  رد مع اقتباس
قديم 10/03/2016, 10:15 PM   رقم المشاركه : 2
كتيبة درع الاسلام
سردابي متميز
 
الصورة الرمزية كتيبة درع الاسلام





  الحالة :كتيبة درع الاسلام غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رد كذب علماء الشيعة في بيان عقيدة الفيض الكاشاني في تحريف القران الكريم (وثائق)


وثيقة علامة الشيعة حيدر حب الله







  رد مع اقتباس
قديم 29/06/2018, 05:45 PM   رقم المشاركه : 3
أبوحسان
مشرف عام





  الحالة :أبوحسان غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رد كذب علماء الشيعة في بيان عقيدة الفيض الكاشاني في تحريف القران الكريم (وثائق)

أحسنت أخي درع الإسلام
يضاف إليهم
يوسف البحراني في الدرر النجفية ج4 84

"و أمّا ما احتج به الصدوق في اعتقاداته ، و كذا المرتضى في جملة كلامه، فهو أوهن من بيت العنكبوت، و إنه لأوهن البيوت. و قد نقله المحدّث الكاشاني في مقدمات تفسيره (الصافي) و ردّه و بيّن ما فيه، فارجع إليه إن أحببت أن تطّلع عليه، و اللّه العالم."

في مرجعية المرحلة وغبار التغير ص147 في دفاعه عن المرجع فضل الله و رده على السيد جعفر مرتضى العاملي

" فمن باب المثال يقول روى الديلمي و روي الصدوق رحمه الله ... و عن ابي عبد الله عليه السلام بنات الانبياء لا يحضن.. و في رواية عن ابي جعفر و هكذا ( راجع ص98 من ج1 ) من دون التعرض للسند و هو اسلوب الاخيارين الذين يحشدون روايات كثيرة من الخاصة و العامة دون ان يفتشوا عن الاسانيد - كما فعل صاحب تفسير الصافي في اثبات تحريف القران ج1 ص40- 55 "
وللأخ الطالب فضل في الإشارة إليهما
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=187467

ويضاف إليهما :
محمد باقر شريعتي الأصفهاني في كتابه البيان في عقائد أهل الإيمان
فيقول: قال الفيض في الصافي 1 / 24 في المقدمة السادسة بعد أن نقل أكثر من عشرين حديثا في إثبات التحريف على زعمه : يخطر بالبال في دفع هذا الإشكال والعلم عند الله أنه إن صحت هذه الأخبار فلعل التغيير إنما وقع فيما لا يخل بالمقصود...
ثم رد عليه قائلا: أقول : هذا الجواب والتفصي لا يسمن ولا يغني ولا يفيد شيئا ولا يسوى فلسا ،

ثم ناقش بقية كلامه وقال: وقوله ( مع أن الأوصياء يتداركون ما فاتنا منه ) من هذا القبيل اعتراف بالتحريف والتصحيح منهم عليهم السلام ، ثم قال مبينا خلاصة ما انتهى إليه: ومحصل البحث إلى هنا أن صاحب الصافي إلى هنا اعترف بالتحريف في القرآن ولم يأت بالجواب الوافي
البيان في عقائد أهل الإيمان ( ص 290-292)


ويقول الجنابذي في مقدمة تفسير بيان السعادة 1/20 وهو من المعتقدين بالتحريف :
وقد استقصى الفيض ( ره) في مقدمات تفسيره الصافي الأخبار والأقوال في هذا الباب ومن أراد فليرجع إليه وقد ذكر أخبار كثيرة متفرقة في مطاوي تفسيره للآيات في بيان التغييرات الواقعة فيها

وممن يمكن أن يستفاد منه نسبة القول بالتحريف إلى الكاشاني مير محمدي زرندي إذ يقول :حتى أولئك الذين ادعوا أو نسب إليهم القول بأن هذا القرآن ليس هو كل ما انزل على النبي ( صلى الله عليه وآله ) فإنهم يصرحون بأن هذا الموجود يجب العمل والاعتماد عليه ، ولا تجوز مخالفته بحال من الأحوال . وإليك بعض كلمات هؤلاء على الخصوص على سبيل المثال
إلى أن يقول: وقال الفيض الكاشاني - بعد نقله لأخبار التحريف - : فالأولى الإعراض عنها ، وترك التشاغل بها ، لأنه يمكن تأويلها ، ولو صحت لما كان ذلك طعنا على ما هو الموجود بين الدفتين ، فإن ذلك معلوم صحته ، لا يعترضه أحد من الأمة ولا يدفعه
أقول وعلى الرغم من عدة دقة نقله عن الكاشاني إلا أن المقصود أن كلامه يدل على أن الكاشاني من القائلين بالتحريف.

وقد كان لي مناظرة قبل عشر سنوات في شبكة البق مع أحدهم ولم تكتمل ثم حدفوا المناظرة من رأسها !!












التوقيع

لكل قراء مواضيعي و ردودي
والله أخوكم بضاعته مجزاة وليس إلا متطفلا على العلم ولا زال الطريق طويلا أمام كي يصح وصفه بطويلب علم
فأنا لست بشيخ و لا شيء بارك الله فيكم على حسن ظنكم ونسأل الله أن يسترنا و يصلح حالنا
وكتب محبكم:أبو حسان السلفي الأثري المغربي

اخر تعديل أبوحسان بتاريخ 29/06/2018 في 05:51 PM.
  رد مع اقتباس
قديم 29/06/2018, 05:58 PM   رقم المشاركه : 4
أبوحسان
مشرف عام





  الحالة :أبوحسان غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رد كذب علماء الشيعة في بيان عقيدة الفيض الكاشاني في تحريف القران الكريم (وثائق)

ويضاف إليهم النهاوندي

يقول علامة الشيعة محمد بن عبد الكريم النهاوندي :
ولعمري أنه (يقصد المرتضى) (رض) أبان الحق وأجاد وأتى بما فوق المراد وإن قال الفيض (ره) بعد نقله لقائل أن يقول :
كما أن الدواعي كان متوفرة على نقل القرآن وحراسته من المؤمنين كذلك كانت متوفرة على تغييره من المنافقين والمبدلين للوصية المغيرين للخلافة لتضمنه ما يضاد رأيهم وهواهم. (2)
أقول : نعم. ولكن كان توفر دواعيهم على التغيير كتوفر دواعيهم على إطفاء نور النبي صلى الله عليه واله وأبطال أمره فكما لم ينألوا بمقصودهم في أمر النبوة لحفظ الله وتأييده وقوة المسلمين وكثرتهم بحيث صار المنافقون بينهم كالشامة السوداء في الثور الأبيض لم ينالوا من القرآن ما كان في قلوبهم من الغرض بل كان دون نيلهم إليه خرط القتاد. ثم قال الفيض : والتغيير فيه إن وقع فإنما وقع قبل انتشاره في البلدان واستقراره على ما هو عليه الآن والضبط الشديد إنما كان بعد ذلك فلا تنافي بينهما. (3)
أقول :
قد ثبت أن القرآن كان مجموعا في زمان النبي صلى الله عليه واله وكان شدة اهتمام المسلمين في حفظ ذلك المجموع بعد النبي صلى الله عليه واله وفي زمان احتمل بعض وقوع التحريف فيه كاهتماهم في حفظ أنفسهم وأعراضهم ومن الواضح أنه لم ينتشر الاسلام في بقاع الأرض وأقطارها إلا بانتشار الكتاب المجيد فيها. ....مع أنه كان حفظ القرآن وتلاوته من أعظم عبادات المسلمين فالعادة تقتضي أن يكون جمع كثير منهم حافظين لجميع القرآن. ومن الواضح أنه كان اهتمامهم بحفظ القرآن من التغيير وصيانتهم له من التحريف كاهتمامهم بحفظ الإسلام وحفظ النبي صلى الله عليه واله كم أن تصيبه آفة وجراحة حيث أنهم كانوا يفدون أنفسهم وأولادهم وأعراضهم وأموالهم دون نفسه الشريفة.
ومن الغرائب قوله يقصد (الفيض الكاشاني) (ره) :
بل لقائل بل لقائل أن يقول : إنه إنما لا يتغير في نفسه وأنما التغيير في كتابتهم إياه وتلفظهم به فإنهم ما حرفوا إلا عند نسخهم من الأصل وبقي الأصل على ما هو عليه عند أهله وهم العلماء به فما هو عند العلماء به ليس بمحرف وإنما المحرف ما أظهروه لأتباعهم. (2) انتهى.
فإن هذا الاحتمال مبني على فرض كون القرآن الموجود في عصر النبي صلى الله عليه واله وبعده نسخة واحدة أو نسختين عند واحد من الصحابة أو اثنين ثم استنسخه جماعة من المنافقين مع عدم اطلاع أكثر المسلمين به وبآياته ثم خفي الأصل عن الأنظار وانتشر المحرف في الأقطار وهذا الاحتمال مما لا ينبغي انقداحه في ذهن أحد حيث إن القرآن كان بأياته وسوره أظهر من الشمس عند المسلمين ولم يكن بينهم علم غير علم القرآن فكيف يمكن عدم اطلاع أغلبهم بأياته وسوره ومحل آياته وكيفية قراءته.
(2 . 3) ـ تفسير الصافي 1 : 48
(2) ـ تفسير الصافي 1 : 48
المصدر :
نفحات الرحمن في تفسير القران ج1 ص62 و 63


وشكرا للأخ الطالب
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=182409












التوقيع

لكل قراء مواضيعي و ردودي
والله أخوكم بضاعته مجزاة وليس إلا متطفلا على العلم ولا زال الطريق طويلا أمام كي يصح وصفه بطويلب علم
فأنا لست بشيخ و لا شيء بارك الله فيكم على حسن ظنكم ونسأل الله أن يسترنا و يصلح حالنا
وكتب محبكم:أبو حسان السلفي الأثري المغربي

  رد مع اقتباس
قديم 29/06/2018, 11:10 PM   رقم المشاركه : 5
أبوحسان
مشرف عام





  الحالة :أبوحسان غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رد كذب علماء الشيعة في بيان عقيدة الفيض الكاشاني في تحريف القران الكريم (وثائق)

ويضاف إليهم عبد الله السماهيجي البحراني في كتابه منية الممارسين وهو مخطوط
حيث سرد أدلة المانعين للتحريف وأول هذه الإدلة الإجماع على نفي التحريف
ثم قال: أما الأول فبمنع الإجماع في موضع الخلاف، فإنك قد عرفت أن المخالف الشيخ علي بن إبراهيم وأبو القاسم علي بن أحمد الكوفي بل ادعى عليه إجماع أهل القبلة والآثار من الخاص والعام وهو يعطي فشو القول وشيوعه بين العلماء في زمانه ...وهو ظاهر مولانا محسن الكاشاني في الصافي وظاهر كلامه أنه مذهب جماعة من المحدثين تأتي الإشارة إليهم فكيف يتحقق الإجماع
وإليك وثيقة من المخطوط















التوقيع

لكل قراء مواضيعي و ردودي
والله أخوكم بضاعته مجزاة وليس إلا متطفلا على العلم ولا زال الطريق طويلا أمام كي يصح وصفه بطويلب علم
فأنا لست بشيخ و لا شيء بارك الله فيكم على حسن ظنكم ونسأل الله أن يسترنا و يصلح حالنا
وكتب محبكم:أبو حسان السلفي الأثري المغربي

  رد مع اقتباس
قديم 03/07/2018, 06:13 AM   رقم المشاركه : 6
كتيبة درع الاسلام
سردابي متميز
 
الصورة الرمزية كتيبة درع الاسلام





  الحالة :كتيبة درع الاسلام غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رد كذب علماء الشيعة في بيان عقيدة الفيض الكاشاني في تحريف القران الكريم (وثائق)

حياك الله اخي واستاذي ابا حسان
اضيف ايضا
يقول علامة الشيعة اغا بزرك الطهراني :

(19 : الصافي)‌ في تفسير القرآن للمولى المحقق المحدث الفيض المولى محمد بن مرتضى المدعو بمحسن الكاشاني المتوفى 1091 يقرب من سبعين ألف بيت. فرغ منه 1075 وصدره باثني عشرة فائدة في فضل القرآن ووجوهه والمنع عن تفسيره بالرأي وتحريفه إلى غير ذلك في مقدمات التفسير. ومادة تاريخه [تم كتاب الصافي‌] أوله : [بحمدك يا من تجلى لعباده في كتابه ...] وقد لخصه وسماه الأصفى كما مر في ج2 ص124 ولخص الأصفى وسماه المصفى كما يأتي. وطبع الصافي مكررا من 1266 إلى 1311 في إيران.
المصدر :
الذريعة ج15 ص5






  رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 04:11 AM

Powered by vBulletin®