أعلان إدارة السرداب

العودة   AL SerdaaB - منهاج السنة السرداب > ~¤§¦ المنتـديات العامـة ¦§¤~ > الـــــســـــــرداب الـــــعــــــام
المتابعة التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة

رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 22/03/2010, 08:43 PM   رقم المشاركه : 1
نــــوران
سردابي متميز جداً
 
الصورة الرمزية نــــوران





  الحالة :نــــوران غير متواجد حالياً
افتراضي رسالة إلى إسماعيلية قبائل يام


بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله ,,, وبعد :

إن الذي ينظر بعين منصفة لمثل قبائل يام يجد فيهم الصفات التي تندر أن توجد في غيرهم من القبائل , تجد الكرم والشجاعة والرجولة المنقطعة النظير , ولكن عندما تجد عقيدة أصحاب هذه الصفات تحزن أشد الحزن على أمثال هؤلاء الرجال الذين غيبت عقولهم عن الحقيقة , هؤلاء الرجال الشجعان الذين أستطاع أن يغير دينهم المكرمي النازح من اليمن ذو الأصول الهندية .
أخي لقد أعطى الله لكل منا عقل نميز به الحق من الباطل , فلماذا أخي نسلم عقولنا لغيرنا ليتحكم بها كيف شاء ويطمس عنها الحقائق , والأدهى والأمر عندما تنظر إلى رجال قبيلة يام أصحاب الصفات النبيلة من شجاعة ونخوة ورجولة وكرم عندما يدخلون على من يسمى بالداعي يدخلون عليه وهم متذللون يحبون حبوا يقبلون رجله ويده وإذا أرادوا الانصراف مشوا القهقرى .
والسؤال : هل عمل الصحابة رضي الله عنهم هذا العمل مع سيد الخلق صلى الله عليه وسلم ؟
الجواب: لا .
أخي أتعرف كيف دخل المكارمة على رجال يام واستطاعوا أن يغيروا عقيدة قبيلة كاملة :
( إن المكارمة أصلهم إسماعيلية باطنية وهم سليمانية وأصل نزوحهم إلى اليمن إلى نجران أنهم كانوا متمركزين في اليمن ضمن طوائف الإسماعيلية الباطنية التي كانت هناك وعندما فشا أمرهم وانتشرت دعوتهم اتجهت نحوهم الأنظار ونافرهم الناس , وعندما قويت دولة حميد الدين في اليمن آنذاك نزح المكارمة إلى نجران فهي من أقرب المدن لهم وهي على الحدود السعودية اليمنية الحديثة .
وأصولهم من السليمانية لا يزالون في اليمن , فاستقبلتهم قبيلة ( يام ) وهي أحد القبائل الشهمة الكريمة , والمقصود أن كثير من قبيلة يام حموا المكارمة النازحين الطريدين المشردين وذبوا عنهم , وكفوا عنهم الأيدي ومنعوا السلطات اليمينة من ملاحقتهم وقبيلة ( يام ) فعلته من باب إحسان الجوار وإيواء الطريد وإكرام الضيف ، فأصبح المكارمة محل تقدير اليامية واحترامهم , والمكارمة أصحاب مذهب ودعوة , فقد حملوا كتبهم التي فيها أفكارهم ومعتقداتهم معهم , وفي الوقت نفسه لم يكن عند قبيلة يام من العلم أو العلماء ما يستطيعون به مجابهة كل خرافة أو شرك أو بدعة .
وكان المكارمة أصحاب دعوة , ودعوتهم غالبا يكتنفها الستر والخفاء كحال دعوة الإسماعيلية الباطنية المارقة من دين الإسلام .
ويقال أن المكارمة أطلقوا على أنفسهم بعد فترة ( أهل المذهب الحنيف ) ظاهريا لأن هذا يضمن لهم البقاء فيما لو تسامع بخبرهم العلماء والدعاة .
فتقبلت قبيلة يام ومن معهم هذه الدعوة التي هي دعوة المكارمة إلى مذهب الإسماعيلية الباطنية , فانطوت عليها قلوب العامة والخاصة , ونشأ فيها الصغير وهرم عليها الكبير من الذكور والإناث , وحتى انمحت معالم دين الإسلام وافلت شمس هدى الإيمان , فإنا لله وإنا إليه راجعون .
واستمرت على ذلك ثلاثة قرون حتى هيأ الله لهم دعاة السنة وأنصار الملة وأخبروهم بالحقيقة وبالعقيدة الصحيحة فرجع منهم من أراد الله به خير أن يرجع وبقي من بقي على دين المكارمة .
وكي تعرف الحق حاسب نفسك وقل لماذا يرجع الكثير من المكارمة للسنة ، وأهل السنة لماذا لا يدخلون في دين المكارمة .
ولك أن تتصور الخلاف والخصام والتفرق والتصدع في قبيلة ( يام ) بل المكارمة أنفسهم فاندحرت دعوة المكارمة وصارت السرية التامة هي دينهم بل المكرمي نفسه لم يعد يبوح بشئ في مجلسه مما يخالف الشرع إلا لخاصة المقربين فبقوا على معتقدهم .
ولك أن تتصور أيضا الخلاف القائم بين محسن بن علي المكرمي نائب الداعي السابق الحسن بن الحسن المكرمي وبين حسين بن اسماعيل المكرمي على منصب الداعي لإن هذا المنصب يعني المكانة والتقديس والثراء وتدفق الأموال فدب الخلاف بينهم وأنقسمت المكارمة إلى قسمين .
فأي دين هذا الذي يزعمه المكارمة ,
أخي إني لك محب وناصح أترك عنك التعصب وحكم عقلك فالمسألة جنة ونار , أبحث عن الحق واسأل عن دينك وأترك ما يقوله لكم المكرمي ( السائل عن دينه شاك والشاك كافر ) لم يقل بهذا الرسول صلى الله عليه وسلم بل كان يحث أصحابه رضوان الله عليهم أجمعين على السؤال في كل صغير ة وكبيرة حتى يكونوا على بصيرة من دينهم .
اسأل الله أن يرينا الحق حق ويرزقنا اتباعه ويرينا الباطل باطلا ويرزقنا اجتنابه

منقوووول












التوقيع




  رد مع اقتباس
قديم 24/03/2010, 01:15 AM   رقم المشاركه : 2
ابوعليان
مشرف
 
الصورة الرمزية ابوعليان





  الحالة :ابوعليان غير متواجد حالياً
افتراضي رد: رسالة إلى إسماعيلية قبائل يام


قبائل الباديه العرييه على جهلها بالعلوم الدينيه بعدها عن مدن التعليم والحضاره الا انها كانت تؤمن ايمان عميق بالله ورسوله صلى الله عليه وسلم فنجد في اغلب مقدمات القصائد ذكر لله وطلب العفو والمغفره منه جل وعلا وفي نفس الوقت ترى انهم كانوا يتعايشون بينهم بالغزو والصراعات على مناطق الماء والكلأ
ومن هذه القبائل قبيلة يام العريقه التي تسكن منطقة نجران وتعتبر هذه القبيله من اكبر قبائل العرب وترجع اليها الكثير من القبائل الشهيره منها قبيلة المره وقبيلة العجمان ( وللعلم كل ابناء قبيلة المره والعجمان سنه سلفيون ولم يكن فيهم اسماعيلي)
وهذه القبيلة من محبي ال البيت رضي الله عنهم حتى وان لم يكنوا يعرفون اسمائهم فتلاحظ على احدهم انه يحترم اي شخص يصل نسبه بالرسول صلى الله عليه وسلم بل تجد ان هذا الشخص لو اخطأ في حق ابن الباديه لا ياخذ حقه او يفكر بالانتقام منه كرامتا للرسول الكريم
ومن القصص التي سمعتها في هذا الشأن ان في احدى المعارك كان احد ابناء الباديه يحمل سلاحا ناريا وفي المقابل رجل ضمن الطرف المعادي هو من القبائل التي تنسب لــ ال البيت مندفعا باتجاهه وهو يحمل عصا فهرب ابن الباديه الذي كان يحمل السلاح الناري فساله احد اصدقائه لماذا تهرب منه وانت بيدك سلاحا ناريا وهو لا يملك سوى عصا فقال الرجل لصاحبه والله انه كان في مرمى سلاحي ولكن خفت ان اقتل احد احفاد نبي الامه والقى بعد موتي في نار جهنم
نعم هم كذلك ولانهم كذلك استغلهم المكرمي حتى اصبح سيدا عليهم وهو لا يستحق ان يكون راعي لابلهم
يقول من اثق به انه في احد الايام اتصل به صاحبه وهو من قبيلة يام يخبره ان اخاه توفى وانهم سيصلون عليه بعد صلاة العصر يقول انه ذهب للمقبره وعندما انزلوا الميت في القبر طلب عم الشاب منه ان ينزل فالقبر وكانه يلمح لشئ يريده ان يفعله قبل ان تهال على القبر الرمال يقول رأيت الشاب نزل القبر وهو متردد وعمه من فوقه يقول له افعلها والشاب لا يحرك ساكنا وانا لا اعلم ما الامر ثم رأيت عم الشاب يرفع صوته في وجه الشاب ويامره ان يخرج من القبر ثم نزل العم وكشف عن الكتف الايسر للميت واخرج يده ثم اخذ حجرا وضرب بها يد الميت حتى كسرها ثم خرج من القبر وامرهم بالدفن.
يقول صاحبي والله لم اصدق ما رايته ولم اجد لهذا الفعل تفسير حتى عرفت انهم قامووا بهذا العمل ضنا منهم انهم اذا كسروا يده اليسرى لن ياخذ هذا الميت كتابه بيساره ونسو ان الله يحي العظام وهي رميم.

ولكن بفضل الله نجد الان ان الكثير من قبائل يام رجعت للحق ففي كل يوم نسمع ان احد بطون قبيلة يام العريقه تسننت وخرجت من طاعة المكرمي وسياتي اليوم الذي نرى فيه ابناء قبيلة يام تضرب هذا المكرمي بنعالها وتجليه الى مسقط رأسه(الهند)

بارك الله فيك اختي على هذا النقل












التوقيع


شيعي يسأل آية الله محمد صادق الروحاني

السؤال :
هل يجوز لنا ان نصف علاقتنا بال البيت عليهم السلام وبمدى الفارق الكبير بيننا بينهم بمثل هذه النعوت والاوصاف :

البحث والحديث حول امام العصر انما هو على نحو تبصيص الكلب حول سيده

فلسنا حتى في مقام كلب مد على اعتاب دارهم ذراعيه وهز امامهم ذنبه

فنحن اقل من كلب وأسوأ

لا ادعي وصلنا حتى مقام كلب هذا البيت

الجواب :
بأسمه جلت أسمائه

ماذكرت لا ينافي وصف العلاقه باهل البيت عليهم السلام الذي هو مطلوب شرعي



  رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 09:15 AM

Powered by vBulletin®