أعلان إدارة السرداب

العودة   AL SerdaaB - منهاج السنة السرداب > ~¤§¦ المنتـديات العامـة ¦§¤~ > الحـــــــــوار الإســـــلامـــــى
المتابعة التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة

رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 26/12/2009, 07:14 PM   رقم المشاركه : 11
al_sadri_50
رافضي





  الحالة :al_sadri_50 غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!

الاخ الفاضل ابو عمر حياك الله

استشهادك بالاية الكريمة لا علاقة به بموضوعنا ابدا انما هذه الاية تشريعية وهي امر من الله سبحانه وتعالى ....والدليل هذا غير ناهض ابدا ...

فرواية البخاري صريحة ان الرسول صلى الله عليه واله سئل اليهود فأخبروه بفضل هذا اليوم فأمر المسلمين الاقتداء بما فعل اليهود ......!!!!!!!!!!!!

اذن لولا اليهود لما عرف النبي صلى الله عليه واله فضل هذا اليوم !!!!!!!!!!!!!!!!

هذه رواية البخاري !!!!!!!!!!!!!

اذن فهذه من افضال اليهود على النبي ( عليه افضل الصلاة والسلام )

عجبي ثم عجبي !


اقتباس
عن جعفر عن أبيه عليهما السلام أنه قال : " صيام يوم عاشوراء كفارة سنة " تهذيب الأحكام 4/300 ،



اليك ايها الفاضل تعليق اصحابنا بحاشية هذا الكتاب وبعدها سوف اورد رأي علماؤنا وائمتنا ومن نفس الكتاب ( تهذيب الاحكام ).....اليك تعليق الحاشية :

الاظهر حمله على التقية لما رواه الصدوق رحمه الله في اماليه وغيره ان وقوع هذه البركات في هذا اليوم من اكاذيب العامة ومفترياتهم، ويظهر من الاخبار الآتية ان تلك الاخبار صدرت تقية، بل المستحب الامساك إلى ما بعد العصر بغير نية كما رواه الشيخ في المصباح وغيره في غيره عن هامش الاصل. 909 - الكافي ج 1 ص 203.

واليك حقيقة موقف ائمتنا سلام الله عليهم ومن نفس الكتاب الذي استشهدت به ولم تنقله ......

وعنه عن الحسن بن علي الهاشمي عن محمد بن موسى عن يعقوب بن يزيد عن الوشا قال: حدثني نجية بن الحارث العطار قال: سألت ابا جعفر عليه السلام عن صوم يوم عاشورا فقال: صوم متروك بنزول شهر رمضان، والمتروك بدعة، قال نجية: فسألت ابا عبد الله عليه السلام عن ذلك من بعد أبيه عليه السلام فأجاب بمثل جواب أبيه ثم قال لي: أما انه صيام يوم ما نزل به كتاب ولا جرت به سنة إلا سنة آل زياد لعنهم الله بقتل الحسين بن علي صلوات الله عليه


وعنه عن الحسن بن علي الهاشمي عن محمد بن عيسى ابن عبيد قال: حدثنا جعفر بن عيسى اخى قال: سألت الرضا عليه السلام عن صوم يوم عاشورا وما يقول الناس فيه فقال: عن صوم ابن مرجانة لعنة الله تسألني ؟ ! ذلك يوم ما صامه إلا الادعياء من آل زياد بقتل الحسين صلوات الله عليه، وهو يوم تشاءم به آل محمد، ويتشأم به أهل الاسلام، واليوم المتشأم به الاسلام واهله لا يصام ولا يتبرك به، ويوم الاثنين يوم نحس قبض الله فيه نبيه صلى الله عليه وآله وما أصيب آل محمد عليهم السلام إلا في يوم الاثنين فتشأمنا به وتبرك به اعداؤنا، ويوم عاشورا قتل الحسين عليه السلام وتبرك به ابن مرجانة وتشأم به آل محمد عليه وعليهم السلام فمن صامهما وتبرك بهما لقى الله عزوجل ممسوح القلب، وكان محشره مع الذين سنوا صومهما وتبركوا بهما.



- وعنه عن الحسن بن علي الهاشمي عن محمد بن عيسى قال: حدثني محمد بن ابي عمير عن زيد النرسي قال: حدثنا عبيد بن زرارة قال: سمعت زرارة يسأل ابا عبد الله عليه السلام عن صوم يوم عاشورا فقال: من صامه ان حظه من صيام ذلك اليوم حظ ابن مرجانة وآل زياد قال قلت: وما حظهم من ذلك اليوم ؟ فقال: النار. فالوجه في هذه الاحاديث ان من صام يوم عاشورا على طريق الحزن بمصاب رسول الله صلى الله عليه وآله والجزع لما حل بعترته فقد اصاب، ومن صامه على ما يعتقد فيه مخالفونا من الفضل في صومه والتبرك به والاعتقاد لبركته وسعادته فقد أثم واخطا.................................................. .
تهذيب التهذيب ....ج4 ص 301
http://www.yasoob.com/books/htm1/m012/10/no1018.html



اكتفي بهذه الامثلة التي تبين حقيقة موقف ائمتنا من صوم عاشوراء



تحياتي لكم






  رد مع اقتباس
قديم 26/12/2009, 07:44 PM   رقم المشاركه : 12
ابو يحي السلفي
قدماء المشاركين فى المنتدى
 
الصورة الرمزية ابو يحي السلفي





  الحالة :ابو يحي السلفي غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!

يقول صديقي المحترم الصدري

اقتباس
اقول سبحان الله .... الرسول صلى الله عليه واله وسلم والذي عنده علم الكتاب ....يسأل اليهود عن صيام عاشوراء .......؟؟؟؟؟؟؟

فيأمر المسلمين بصيام عاشوراء ؟؟؟
اذن لولا اليهود لما عرف الرسول صلى الله عليه واله فضل هذا اليوم !!!!!!!!!!!!!
اذن الواجب شكر اليهود على توضيحهم فضل هذا اليوم لنا !!!!!!!!!!!
وهذا من فضل اليهود على رسول الله صلى الله عليه واله وسلم !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

عجبي ثم عجبي من هكذا روايات تبين فضل اليهود على رسول الله صلى الله عليه واله وسلم !!!!!!!!!!


لا أدري هل كعب الاحبار من رواة هذه الرواية ؟؟؟؟؟؟؟؟

تحياتي لكم


قلت انا صديقك

اولا : شكرا للاخ الكريم العزيز ابو عمر

ثانيا : اي فضل يا صاحبي لليهود ؟؟؟ الله سبحانه وتعالى كتب عليهم صيام ذلك اليوم ولم يخترعوه او بمعنى اصح شرعه الله سبحانه وتعالى لهم فالفضل لله سبحانه وتعالى واليهودية دين من عند الله لكنها حرفت وبدلت لكن ليس كلها بل قد بقي منها ما هو حق مثل صيام عاشوراء

والله سبحانه وتعالى يقول
(( أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهِ قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ هُوَ إِلاَّ ذِكْرَى لِلْعَالَمِينَ ))

فكف عن الاستهبال يا صديقي والتقليد الاعمى للغير

انتهينا ؟؟؟؟؟؟

طيب الان نذهب الى مشاركتك الاخيرة

سيرد عليك عمك الخوئي
يقول في مستند العروة الوثقى

«فالروايات الناهية غير نقية السند برمتها، بل هي ضعيفة بأجمعها، فليست لدينا رواية معتبرة يعتمد عليها ليحمل المعارض على التقية كما صنعه صاحب الحدائق. واما الروايات المتضمنة للامر واستحباب الصوم في هذا اليوم فكثيرة، مثل: صحيحة القداح: «صيام يوم عاشوراء كفارة سنة»، وموثقة مسعدة بين صدقة: «صوموا العاشوراء التاسع والعاشر فإنه يكفر ذنوب سنة»، ونحوها غيرها، وهو مساعد للاعتبار، نظرا الى المواساة مع اهل بيت الوحي وما لا قوة في هذا اليوم العصيب من جوع وعطش وسائر الآلام والمصائب العظام التي هي اعظم مما تدركه الافهام والاوهام، فالاقوى استحباب الصوم في هذا اليوم من حيث هو كما ذكر في الجواهر، أخذا بهذه النصوص السليمة،













التوقيع

ويل لي ان لم يغفر لي ربي

  رد مع اقتباس
قديم 27/12/2009, 05:23 PM   رقم المشاركه : 13
أبوعمــOMARـــر
قدماء المشاركين فى المنتدى
 
الصورة الرمزية أبوعمــOMARـــر





  الحالة :أبوعمــOMARـــر غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!

الزميل الصدري لم نجد تعليق على هذه الرواية !!

عن أبي عبد لله عليه السلام عن أبيه أن عليا عليهما السلام قال: ( صوموا العاشوراء (هكذا) التاسع والعاشر فإنه يكفر ذنوب سنة) .لاستبصار 2/134.

هل قوله صلى الله عليه وسلم من باب التقية !!!

ثانيا لم تجيب على السؤال !!!

ماذا سوف تفعل في هذا اليوم !!

هل بدعة اللطم أم سنة الصوم ؟؟












التوقيع

دين في أمر العبادة والإحسان يقوم على التضييق والمشاححة , وفي أمور المال والجنس يقوم على التوسيع والمسامحة ... دين من صنع البشر.
  رد مع اقتباس
قديم 17/01/2010, 06:13 AM   رقم المشاركه : 14
العباس
العبد الفقير الي الله





  الحالة :العباس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!

صوم عاشوراء في كتب الشيعة

تواترت الاحاديث عند الطرفين وها هو السيد أبوالقاسم الخوئي يذكر في مستند العروى الوثقى ما نصه «فالروايات الناهية غير نقية السند برمتها، بل هي ضعيفة بأجمعها، فليست لدينا رواية معتبرة يعتمد عليها ليحمل المعارض على التقية كما صنعه صاحب الحدائق. واما الروايات المتضمنة للامر واستحباب الصوم في هذا اليوم فكثيرة، مثل: صحيحة القداح: «صيام يوم عاشوراء كفارة سنة»، وموثقة مسعدة بين صدقة: «صوموا العاشوراء التاسع والعاشر فإنه يكفر ذنوب سنة»، ونحوها غيرها، وهو مساعد للاعتبار، نظرا الى المواساة مع اهل بيت الوحي وما لا قوة في هذا اليوم العصيب من جوع وعطش وسائر الآلام والمصائب العظام التي هي اعظم مما تدركه الافهام والاوهام، فالاقوى استحباب الصوم في هذا اليوم من حيث هو كما ذكر في الجواهر، أخذا بهذه النصوص السليمة،






  رد مع اقتباس
قديم 17/01/2010, 10:11 PM   رقم المشاركه : 15
العباس
العبد الفقير الي الله





  الحالة :العباس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!

الباحث الإسلامي فوزي العنجري: الرسول صام العاشر من محرم لا ربيع الأول


أبدى الباحث الإسلامي فوزي العنجري تعجبه مما كتبه النائب صالح عاشور تحت عنوان «هل صام الرسول صلى الله عليه وسلم العاشر من محرم أم العاشر من ربيع الاول» والمنشور في «الوطن» الاربعاء 30 من ديسمبر الماضي.


وتساءل العنجري في معرض رده على ما كتبه عاشور عن العلاقة بين استهلال الاخير لمقالته بذكر مقتل الحسين رضي الله عنه ومن كان معه وبين الموضوع الرئيسي المتعلق بصوم النبي صلى الله عليه وسلم لعاشوراء.
واضاف العنجري ان المسألة شرعية علمية خالصة، هل صام النبي عليه السلام يوم العاشر من محرم أم لا؟ ومرجع هذا من حيث الثبوت وعدمه هو النص فقط، والنقل عن الرسول صلى الله عليه وسلم، موضحا انه ما كان ينبغي ان يفعله عاشور هو ايراد الروايات التي جاءت في المسألة نفيا أو اثباتا، ثم نقدها نقدا علميا وفق معايير الصحة والضعف وصحة السند وضعفه، هذا هو الطريق الوحيد الى معرفة (هل صام النبي عليه السلام العاشر من محرم أم لا؟) ولا طريق غيره.
وزاد العنجري: قال عاشور مباشرة بعد ذكره لهذه الطائفة من الوقائع التاريخية الدامية: (وتطل دعوات بصيام يوم عاشوراء بحجة استحبابه للحديث النبوي «صوموا عاشوراء فإنه كفارة سنة) بهذه الطريقة العاطفية البحتة دخل الاستاذ الى هذه المسألة الشرعية التي مرجعها الدليل ولا شيء غيره.
واكد الباحث رفضه لهذه الطريقة قائلا: ولكننا لا نرضى لأنفسنا ولا للقارئ هذا النهج الغريب في طرح المسائل العلمية، لذا سندع جانبا حديث العواطف، ونحاول درس المسألة بصورة علمية لائقة بمكانتها العلمية في ديننا.
وتابع: معلوم اننا لا نعلم ما يقربنا أو يبعدنا من الله تعالى الا عن طريق رسول الله صلى الله عليه وسلم، فهو الوحيد عليه السلام الدال على الله تعالى المعرف بطريق مرضاته وسخطه، فكل ما فعله وحث على فعله فهو مقرب الى الله تعالى، وكل ما اجتنبه ونهى عن فعله فهو مبعد عن الله تعالى ومستجلب لسخطه، هذه قاعدة لا نعتقد انها موضع توقف وشك عند احد من المسلمين.
وعن صيام رسول الله صلى الله عليه وسلم ليوم العاشر من محرم، هل فعله أم لم يفعله ونهى عنه؟ قال العنجري في رده: القضية عندنا نحن اهل السنة منتهية ومعلومة، يعلمها الصغار والكبار، والاحاديث التي تنص على صيامه صلى الله عليه وسلم ليوم العاشر من محرم والحث على صيامه تبلغ العشرات، والعلماء السنة متفقون ومجمعون على استحباب صيامه تأسيا واقتداء بفعل النبي صلى الله عليه وسلم، لهذا، لن اتعرض لأقوالهم ولن انقل رواياتهم.

وسأكتفي بذكر الروايات التي جاءت في كتب الشيعة فقط، والتي تنص صراحة على انه عليه السلام صام يوم العاشر من محرم شكرا لله تعالى واظهارا للنعمة وحث على صيامه، وهذا في نظري ادعى للقبول.

جاء في كتاب تهذيب الابصار 299/4 وكتاب الاستبصار 134/2 وهذان الكتابان من الكتب الاربعة التي نص على تواترها وصحة مضامينها ائمة الشيعة، قال عبدالمحسن شرف الدين العاملي في (المراجعات): (الكافي والتهذيب والاستبصار ومن لا يحضره الفقيه وهي متواترة ومضامينها مقطوع بصحتها) المراجعة 110 ص311، قال صاحب الاستبصار والتهذيب ابوجعفر الطوسي: (يروى عن أبي عبدالله عليه السلام عن أبيه علي عليهما السلام قال: صوموا عاشوراء التاسع والعاشر فانه يكفر ذنوب سنة).


وجاء فيهما ايضا عن جعفر عن أبيه عليه السلام انه قال: صيام يوم عاشوراء كفارة سنة، التهذيب 300/4 والاستبصار 134.2 ومعلوم عند السنة والشيعة ان اسم «عاشوراء» مختص بالعاشر من محرم.


وروي ابوالقاسم بن طاووس في كتاب اقبال الاعمال ص/ 544 والحر العاملي في وسائل الشيعة 347.7 والطبرسي في مستدرك الوسائل 594/1 عن ابن عباس رضي الله عنهما في جواب السائل الذي سأله عن صوم عاشوراء قال: (إذا رأيت هلال المحرم فاعدد، فإذا اصبحت تاسعه فأصبح صائما، قلت: كذلك كان يصوم محمد صلى الله عليه وآله؟ قال: نعم)
وهذا الحديث عندنا ايضا في صحيح مسلم، وهو صريح في انه عليه الصلاة والسلام كان يصوم عاشوراء، وصريح ايضا ان عاشوراء هي العاشر من محرم وليس العاشر من ربيع الاول.


واضاف العنجري انه ورد في التهذيب للطوسي ايضا 300/4 (عن ابي جعفر رحمه الله قال: لزقت السفينة يوم عاشوراء على الجودي فأمر نوح عليه السلام من معه من الجن والانس ان يصوموا ذلك اليوم. قال أبوجعفر عليه السلام: اتدرون ما هذا اليوم؟ هذا اليوم الذي تاب الله عز وجل فيه على آدم وحواء، وهذا اليوم الذي فلق الله فيه البحر لبني اسرائيل فاغرق فرعون ومن معه.. وهذا اليوم الذي ولد فيه ابراهيم عليه السلام، وهذا اليوم الذي تاب فيه على قوم يونس، وهذا اليوم الذي ولد فيه عيسى ابن مريم).


وروى هذا الخبر ابوالقاسم ابن طاووس ثم علق (ووردت اخبار كثيرة بالحث على صيامه) من كتاب اقبال الاعمال ص/ 558.


والنصوص الدالة على انه صلى الله عليه وسلم صام يوم العاشر من محرم وحث على صيامه من كتب الشيعة كثيرة، وفيما نقلناه مقنع، وهي نصوص اسانيدها عند ائمة الشيعة معتبرة، بخلاف الاخرى التي وردت بالنهي عن صيامه عندهم فأسانيدهم ضعيفة، هذا ما صرح به الحاج السيد محمد رضا الحسيني الحائري في كتاب نجاة الامة ص/ 145.


واكد العنجري انه بذلك قد دلل على ان النبي صلى الله عليه وسلم صام يوم العاشر من محرم وحث على صيامه شكرا الله تعالى على نعمته، ودللنا ايضا على ان عاشوراء هو يوم العاشر من محرم وليس العاشر من ربيع الاول، وهذا كاف لاقناع المنصف.


وتابع: نريد ان نكمل الطريق حتى النهاية، ونأتي على ما ذكره عاشور في مقالته من ان دخول النبي عليه السلام المدينة كان في ربيع الاول، هذا ما تثبته الروايات، وتنص ايضا على انه عليه السلام عندما قدم المدينة وجد اليهود يصومون عاشوراء.. الخ.


وبناء على هذا يكون يوم عاشوراء الذي كان يصومه عليه السلام وامر بصيامه هو يوم واقع في شهر ربيع الاول وليس محرم.


واستأنس في ذلك الى ما ذكره علماء الفلك مثل محمود باشا والدكتور الفلكي صالح العجيري من ان اليوم الذي دخل فيه الرسول المدينة يصادف في تقويم اليهود العبري يوم العاشر من شهر (تشري) وهو اليوم الذي تصومه يهود.. الخ.


وفي كلام عاشور نقطتان: الاولى: هي تعارض يظهر من الحديث الذي ينص على انه عليه السلام حين مقدمه الى المدينة وجد يهود تصوم عاشوراء مع ان ما تذكره كتب السيرة هو ان دخوله كان في ربيع الاول، والحق انه لا تعارض في هذا ابدا، فالمعنى انه ليس عند اول دخوله وجد ذلك، أي ليس في يوم دخوله، وانما بعد ذلك بمدة.


قال الحافظ ابن حجر في فتح الباري 290/4 (وقد استشكل ظاهر الخبر لاقتضائه أنه صلى الله عليه وسلم حين قدومه المدينة وجد اليهود صياما يوم عاشوراء، وانما قدم المدينة في ربيع الاول والجواب عن ذلك ان المراد ان اول علمه بذلك وسؤاله عنه كان بعد ان قدم المدينة، لا انه قبل ان يقدمها علم بذلك، وغايته ان في الكلام حذفا، تقديره قدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة فأقام الى يوم عاشوراء فوجد اليهود فيه صياما).


الثانية: ان يوم دخوله المدينة وافق يوم عاشوراء اليهودي حسب ما افاده الفلكيون اليوم. فالاتكاء في هذا - ان سلمنا بصحة ما افاده الاساتذة - على تقويم اليهود وتأريخهم.


وهذا يعني اننا بعد ان ثبت لدينا سنة وشيعة وفق الروايات الصحيحة الصريحة في كتبنا جميعا ان رسولنا صام العاشر من محرم وانه هو يوم عاشوراء، بعد ان صح لنا هذا نرد ما ثبت عندنا جميعا من هذه النصوص الصحيحة عن نبينا، لنأخذ بتقويم امة اضاعت كتاب ربها وكلام رسلها وتاريخ انبيائها واستحلت الكذب على الله ورسله وكتبه، واضطربت في تاريخها غاية الاضطراب!!


وخاطب العنجري من سماهم بعقلاء الشيعة قائلا هل يصح هذا؟! هل يصح ان ندع حديث رسولنا عليه الصلاة والسلام المصرح باستحباب صيام هذا اليوم فقط لأن بعض علماء الفلك قال بان تقويم اليهود يناقض هذه الاحاديث؟!


هل يكون تقويم هذه الامة المضيعة لكتابها وتاريخها حتى انها تعتمد على المسملين وكتابهم في تقويم اخطائها التاريخية، هل يكون تأريخ هذه الامة اصح اعتمادا من حديث نبينا صلى الله عليه وسلم الثابت بالأسانيد الصحاح؟!
واكد العنجري ان الحسين رضي الله عنه سيد عند اهل السنة كما انه سيد عند الشيعة مضيفا اننا نحبه ونجله ونعظمه كما يفعلون، ونبغض قاتليه الذين ظلموه ونبرأ منهم ونعاديهم كما يفعلون لكننا مع ذلك كله لا نرتضي ان تنسخ الشريعة الثابتة بصحيح الاخبار بحوادث التاريخ، فلا ينقلب استحباب صيام يوم عاشوراء الثابت عن الرسول عليه السلام لا ينقلب مكروها او محرما لان مقتل الحسين عليه السلام وافق ذلك التاريخ، كما انه لا ينقلب يوم الثاني عشر من ربيع الاول الذي هو يوم مولده الانور عليه الصلاة والسلام، وهو يوم فرح عند السنة والشيعة وعامة المسلمين، تقام فيه الاحتفالات بمولده الشريف، متابعا اقول لا ينقلب هذا اليوم الى يوم حزن ومأتم لكونه هو بذاته يوم وفاته صلى الله عليه وسلم، وهو من اعظم المصائب التي مرت على المسلمين حتى قال عليه الصلاة والسلام (اذا اصاب احدكم مصيبة فليذكر مصيبته بي فإنها من اعظم المصائب).


ولفت الى ان السنة يصومون العاشر من محرم لان رسول الله صامه وامر بصيامه، ويفرحون بنعمة الله تعالى بنجاة نبيه موسى، لا بمقتل الحسين الذي وافق ذلك اليوم معاذ الله، وهل يفرح بذلك الا من خذله الله وأبعده؟!

تاريخ النشر 08/01/2010






  رد مع اقتباس
قديم 18/01/2010, 01:36 PM   رقم المشاركه : 16
الهاوي
مشرف الحوار الاسلامى





  الحالة :الهاوي غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!


===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








بارك الله فيك أخي الحبيب " أبوعمــOMARـــر" و جزاك الله خيرا كثيرا على الرد الموفق


ضيفنا " al_sadri_50 " يحتاج إلي صبر

فدائما نرد عليه و نبين له إلا أنه يعود و يكرر ذات الكلام

و لقد قرأت له أحد الردود و هو يستشهد برواية أثبتنا له ضعفها و عدم صحتها

إلا أنه بين الحين و الإين يستشهد بها كلما تورط بالرد !؟!؟


عموا - لا بأس بالرد و و حل إشكالياته


اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ****
اقول سبحان الله .... الرسول صلى الله عليه واله وسلم والذي عنده علم الكتاب ....يسأل اليهود عن صيام عاشوراء .......؟؟؟؟؟؟؟

-(( وَيَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَسْتَ مُرْسَلًا قُلْ كَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَمَنْ عِنْدَهُ عِلْمُ الْكِتَابِ ))-

من الذي عنده علم الكتاب يا صديقي !؟!؟

إثبت أن النبي عليه الصلاة و السلام كان عنده علم الأسبقين

هل تعلم كم آية جاءت بمعني " ذلك من أنباء الغيب نوحيه إليك " !؟!؟

عموما

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ****
فيأمر المسلمين بصيام عاشوراء ؟؟؟

نعم و أمره عليه الصلاة و السلام يعتبر سنة

بل لم يأمر به المسلمين فقط - بل صامه إلي أن مات عليه الصلاة و السلام

فإنتقل الأمر من سنة قولية إلي سنة فعلية


اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ****
اذن لولا اليهود لما عرف الرسول صلى الله عليه واله فضل هذا اليوم !!!!!!!!!!!!!

هل هناك ضرر في أن يعود فضل و أجر الصلاة و عددها الخمس إلي موسى عليه الصلاة و السلام

هل تعلم أن الله سبحانه و تعالى امر النبي أن يسأل :

-(( فَإِنْ كُنْتَ فِي شَكٍّ مِمَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ فَاسْأَلِ الَّذِينَ يَقْرَءُونَ الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكَ لَقَدْ جَاءَكَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ ))-

-(( وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ ))-

فالسؤال ليس فيه مانع يا عزيزي

و المانع هو أن تنكر القرآن و تصدق غيره


اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ****
اذن الواجب شكر اليهود على توضيحهم فضل هذا اليوم لنا !!!!!!!!!!!

وهذا من فضل اليهود على رسول الله صلى الله عليه واله وسلم !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

عجبي ثم عجبي من هكذا روايات تبين فضل اليهود على رسول الله صلى الله عليه واله وسلم !!!!!!!!!!

طبعا اليهود لهم فضل و مكانة كبيرة

و لكننا لا نتكلم عن يهود اليوم أو الذين لم يؤمنوا بمحمد عليه الصلاة و السلام

بل نتكلم عن الذين سبقوا بعثته عليه الصلاة و السلام

و لقد بين لك أخي الحبيب " ابو يحي السلفي "

أن النبي عليه الصلاة و السلام صام شكرا لله سبحانه و تعالى

لأنه علم أن الصيام قد كتبه الله سبحانه و تعالى على يهود

فهذا الصيام - ليس بدعة - بل هو أمر رباني لهم

و أضيف

أن يهود بني النظير و بني قنيقاع و بني قريظة يختلفون عن يهود هذه الأيام

لأنهم - حرفوا الدين و ما زالوا يفعلون

التوضيح أعلاه - حتى لا تأتي و تقول بأن اليهود اليوم لا يصومون عاشوراء !!



و أخيرا - يا عزيزي الضيف

أنت في منتدى لأهل السنة

و سبق و قلت لك أن أهل السنة لا يقيسون النقل ( القرآن و السنة ) بعقولهم

بل يقولون سمعنا و أطعنا - فقط

فلهذا

إثبت لنا أن الروايات لا تصح سندا ثم بعدها تعال لتناقشنا في متنها


فلا أدري - ما هي الغاية المرجوة من طرحك و أنت لم تفند الأسانيد !؟

لن نسلم لك بأي كلمة تتفضل بها - مصدرها عقلك و فهمك


فهل تتوقع أن نأخذ بفهمكم و بمنطقكم و نترك الأسانيد الصحيحة لروايات متواترة

لـ سنة فعلية عمل بها النبي عليه الصلاة و السلام و صحابته رضي الله عنهم أجمعين

و تابعيهم و تابعي تابعيهم بقية المسلمين إلي يومنا هذا !؟!؟



/////////////////////////////////////////////////






  رد مع اقتباس
قديم 19/01/2010, 01:31 AM   رقم المشاركه : 17
العباس
العبد الفقير الي الله





  الحالة :العباس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!

صوم عاشوراء فرح

http://www.alsrdaab.com/vb/showthrea...D4%E6%D1%C7%C1






  رد مع اقتباس
قديم 19/01/2010, 10:02 PM   رقم المشاركه : 18
العباس
العبد الفقير الي الله





  الحالة :العباس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!

النبي محمد عليه الصلاة والسلام كان يصوم يوم عاشوراء قبل أن يأتي الى المدينة وقبل سؤاله اليهود , الى أن فرض صيام رمضان فجعل يوم عاشوراء على الخيار لمن صامه أو أفطر فيه , انما علمه عن اليهود وأنه يوم لموسى عليه السلام يصومونه فأكد قول الله تعالى ( ... آمن الرسول بما أنزل اليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لانفرق بين أحد من رسله ..) بأننا كمحمد عليه الصلاة والسلام وأمته أولى بسيدنا موسى من اليهود وأننا أمة تميزت بالتصديق بكل الرسل والايمان بهم وهذا لم تجتمع عليه أي من أمم الأرض سوى أمة محمد عليه الصلاة والسلام , لذلك أكد على صيام هذا اليوم وعظم ثوابه , وماصام تاسوعاء وان كان أكده أيضا بقوله ( لان عشت الى قابل ( يعني السنة القادمة ) لأصومن يوما قبله ) مخالفة لليهود وليميز الأمة المسلمة عنهم حيث لايصومون هم الا عاشوراء فميزنا عنهم بهذه الاشارة بالصيام يوما قبله .






  رد مع اقتباس
قديم 20/01/2010, 08:12 AM   رقم المشاركه : 19
العباس
العبد الفقير الي الله





  الحالة :العباس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!

لماذا لم نلغي صلاة الظهر و العصر كما تطالبونا بعدم الصوم في يوم مقتل الحسين!

http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=49395






  رد مع اقتباس
قديم 10/12/2010, 09:04 PM   رقم المشاركه : 20
آرامي
سردابي جديد
 
الصورة الرمزية آرامي






  الحالة :آرامي غير متواجد حالياً
افتراضي رد: يــوم عـاشـوراء بين السنة والشيعة ... قــف وتـأمــل .. !!!!

بارك الله بك أخي أبا عمر
وكثر من أمثالك

وجعلنا الله وإياكم من الهادين المهديين
وألا يجعلنا من الضالين ولا المضلين

تحياتي لك












التوقيع

لو كل كلب عوى ألقمته حجراً

لأصبح الصخر مثقال بدينار
  رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 07:33 AM

Powered by vBulletin®