أعلان إدارة السرداب

العودة   AL SerdaaB - منهاج السنة السرداب > ~¤§¦ المنتـديات العامـة ¦§¤~ > المــــهـــــــتــــــــــــــــــــدون
المتابعة التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة

رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 13/11/2010, 04:31 PM   رقم المشاركه : 1
ابوسعد
سردابي نشيط جدا
 
الصورة الرمزية ابوسعد






  الحالة :ابوسعد غير متواجد حالياً
افتراضي هل سمعت بمريم ( سبعينية عمياء تهتدي للحق وتموت عليه

هل سمعت بمريم



بسم الله الرحمن الرحيم





ضيفتنا في هذه الصفحة هي المغفور لها بإذن الله / مريم بنت صالح بن عبدالله المبارك .... رحمها الله


من سكان حي المبرز بمنطقة الأحساء بالمملكة العربية السعودية .


وهي ممن اهتدى لمذهب أهل السنة والجماعة بعد سبعين عاماً من التشيع .




يحكي لنا قصتها أحد أبنائها فيقول :


لأمي حكاية طويلة مع التضحية والابتلاء والصبر لها حكاية مع التعصب لما تعتقد والدفاع عنه سأحكي هذه الحكاية بشيء من الاختصار لعل فيها ما يفيد .


أمي وقصة الابتلاء :


كان أبي وأمي من أسرة فقيرة لا تملك من حطام الدنيا شيء ، عاشا في بيت صغير تملكه أمي
أنجبا ولدين وبنتين هما أنا وأخي وشقيقتاي ، عاش أمي وأبي في صراع مع الفقر والحاجة سنوات وسنوات
وفي هذه الظروف الصعبة تبتلى أمي بوفاة أبي ، ثقل الحمل عليها فهي أصبحت العائل الوحيد لهذه الأسرة
زاد الألم ألماً وزاد الفقر فقراً ، في هذه الظروف المأساوية تنبري أمي لتحمل العبء لوحدها فلا مال ولا عائل
ولا معين إلا الله .


للابتلاء بقية .. فبعد سنوات من المعاناة مع الفقر والحاجة وفقد المعين ، تبتلى أمي بفقد بصرها ،
ولكم أن تتخيلوا مدى المأساة التي تعيشها هذه المرأة ، لا زلت أتذكر صراخ أمي بعد أسبوع من فقدها البصر
بسبب الماء الحار الذي انسكب عليها في المطبخ وهي تحاول صنع الطعام لنا ، مرت أيام وليال فيها صنوف من الألم والمعاناة لنا جميعاً ، بعد أسابيع تأقلمت أمي مع وضعها الجديد وإن كان وضعاً صعباً لا يحتمل ،
كنا نقتات على بقايا طعام الجيران ، أو ما تجود به أيدي أهل الخير .


البيئة التي عاشت فيها أمي :


كان البيت الذي تملكه أمي في حي قديم ذو غالبية شيعية ، عاشت أمي فيه كسائر نساء هذا الحي تحرص على المشاركة في كل المناسبات الدينية ، حتى أنها قبل تلك المناسبات بليلة أو ليلتين توصي من يأتيها ليصطحبها
إلى المأتم الفلاني أو المولد الفلاني ، حباً لآل البيت وحرصاً على الطعام والشراب الذي تجده في هذه المناسبات والذي يعد من أعظم عوامل جذب الفقراء والمساكين لهذه المناسبات ، ومع تعاقب هذه المأتم والموالد التي لا يخلوا منها أسبوع وتكرارها لمواضيع محددة هي ( معاجز آل البيت - مظلومية آل البيت - عداء أهل السنة
لآل البيت ) أصبحت أمي من أكثر الناس تعصباً لتلك المفاهيم وتعلقاً بآل البيت .


فهي ترى أن آل البيت بيدهم قدرات خارقة بها يشفون المرضى ، وبها يفرجون الكرب ، وبها يجيبون الدعاء ، لو قدر لك أن تدخل بيتنا فسترى الجدران قد امتلأت بصور مزعومة لآل البيت هذه صورة علي وتلك صورة العباس وهناك صورة الحسين كل هذا لاعتقادها أن هذه الصور تجلب البركة ، وتطرد الشر والضرر ،
إن مرض أحدنا أذابت شيء من تربة الحسين في ماء ليشربه طلباً للشفاء ، أو ربطت تميمة فيها أسماء الأئمة ،
كانت أمي لا ترضى لنا بمصاحبة أهل السنة وتحذرنا منهم ، وتذكر القصص التي تبين كرههم لآل البيت.


المواجهة :


في يوم من أيام شهر صفر 1420هـ زارتنا شقيقتي الكبرى وأخبرت أمي أن أحد أبنائها تسنن مع زوجته ، فغضبت أمي غضباً شديداً ووبخت أختي لسماحها لابنها بالتسنن ، قالت شقيقتي نحن لم نسمح له بالتسنن بل حاولنا أن نمنعه بشتى الطرق لكن لا فائدة ، ولهذا قام أبوه بطرده من البيت ومنعه من دخوله ومن زيارة إخوانه ، ونحن لا زلنا نحاول معه لعله يرجع عن رأيه ، قالت أمي أذهبوا به للمشايخ
قالت شقيقتي جئنا له بأكثر من شيخ لكنهم لم يستطيعوا إقناعه .


في اليوم الثاني طلبت مني أمي أن نتوجه لبيت شقيقتي لعلها تلتقي بحفيدها ، وتحاول إقناعه بالعدول عن رأيه
وصلنا البيت فلم نجد حفيدها هناك قالت أمي لشقيقتي اتصلي به لعله يأتي ، وبعد قليل جاء ابن أختي
لم تسلم عليه أمي ، ولم تكشف وجهها له ، عاتبها حفيدها قائلا يا جدتي لم أكفر ، لماذا كل هذا العداء لي ،
لم أفعل شيء ، قالت أصبحت ناصبي كافر ولا يجوز لي ولا لأمك ولا لأخواتك أن نكشف عندك .


استمر الجدل بين أمي وحفيدها فترة طويلة لم يصلا فيه إلى نتيجة هاجمت أمي حفيدها بقوة فمرة تهدد ومرة تحذر ومرة ترجو وتتوسل ومرة تتخوف من الفضيحة إذا علم الناس، خرجت أمي وهي تهدد حفيدها بانتقام آل البيت منه ، حاولت أمي مع حفيدها أكثر من مرة لكنها لم تستطع إقناعه بالعدول عن رأيه .


بعد فترة فوجئت أمي أن حفيدها قد استطاع التأثير على شقيقتي وزوجها وإخوانه وأقنعهم بالتسنن فتسننوا جميعاً اشتد غضب أمي فقمنا بزيارة بيت شقيقتي ودار الحوار المعتاد توبيخ وتهديد ووعيد مرة تخاطب أختي ومرة تخاطب زوجها يستمر الجدال ساعة أو ساعتين ترتفع الأصوات وبعد فترة ننصرف دون نتيجة .


هجرت أمي بيت بنتها أشهر ثم عادت لزيارتهم .


التحول الكبير في حياة أمي :


تغيرت الأمور كثيراً في حياة أمي فأصبحت لا تنكر على شقيقتي وأبنائها عندما تزورهم بين الفترة والأخرى ،
بذلت شقيقتي جهداً كبيراً لتلطيف موقف أمي ، وإقناعها أنها لم ترتكب جرماً ، وأنها لا تزال تحب آل البيت
ولكن حباً معتدلاً لا غلو فيه ، وشيئاً فشيئاً بدأت أمي تستمع لشقيقتي وتتساءل عن بعض الأمور أذكر منها :


هل أهل السنة يلعنون آل البيت ؟ هل لا بد أن أترك آل البيت ؟ وغير ذلك من التساؤلات التي كانت شقيقتي تجيب عليها ومن أسئلتها أيضاً هل سيطهرني أهل السنة بعد تسنني ؟ لأنه كان يشاع بشكل واسع أن الذي يتسنن يطهره أهل السنة بجلدة كذا وكذا جلدة ، قالت شقيقتي يا أمي هذه كذبة تنشر لتخويف الناس من التحول إلى مذهب أهل السنة ، عندها قررت أمي التحول إلى مذهب أهل السنة والجماعة في شهر رمضان 1422هـ .


جولة جديدة من الإبتلاء :


لما علم أهل الحي بتسنن أمي توافدوا عليها للإنكار ، لكن أمي قابلت هذا بالصبر والثبات ، فلما لم يجدوا منها تجاوباً قاطعوها ، بل منعوا عنها فتات الطعام الذي كان يأتيها ، وإن خرجت شتموها وأغروا الصغار برجمها ..


وبعد أيام قررت أمي بيع بيتها لتبتعد عن هذه الأجواء المشحونة ، ذهبت لتسكن بشكل مؤقت مع إحدى شقيقاتي
في انتظار بيع البيت والبحث عن بيت أخر في حي أخر .


الحج :


لم تستطع أمي الحج من قبل لذا كانت رغبتها في الحج شديدة ، وكانت تتمنى أن تحج قبل موتها ،
لكن كيف والحال صعب للغاية ، لهذا قرر حفيدها التكفل بتكاليف حجها وأخبرها أنه ينوي اصطحابها للحج
ففرحت أمي بشكل لا يوصف .. كانت تعد الأيام والليالي حتى حان زمن الحج عام 1423هـ ذهب أمي برفقة حفيدها وشقيقتي للحج في إحدى الحملات المباركة .. عادت أمي من الحج في غاية السرور والفرح .


الوداع :


بعد عودتها من الحج بأيام مرضت ، فقمنا بنقلها لمستشفى الأمير محمد بن فهد بن جلوي بالأحساء ،
لم يطل مكوثها في المستشفى بل اشتد المرض بها حتى توفيت بعد ثلاثة أيام من دخولها المستشفى ،
فلما تسامع أهل الأحساء بوفاتها توافدوا على المستشفى بأعداد كبيرة ، وبعد إنتهاء الإجراءات النظامية قمنا بنقلها لمركز اكرام الموتى بالمقبرة الشمالية بالراشدية غسلناها ولما جاء وقت الصلاة عليها غص المسجد بالمصلين ، شارك في دفنها والصلاة عليها الكثير من المشائخ وطلبة العلم في الأحساء اسأل الله أن يغفر لها .




تنبيه من إدارة الموقع :


لم ينشر موقع صحوة الشيعة هذه القصة إلى بعد أن تأكدنا من صحتها وتفاصيلها ، عن طريق أحد
مندوبينا في المنطقة ، الذي قام بتسجيل القصة كاملة مع ابن المذكورة












التوقيع

قال شيخ الأسلام إبن تيمية :وأما من قتل الحسين أو أعان على قتله، أو رضى بذلك، فعليه لعنة اللّه والملائكة والناس أجمعين، لا يقبل اللّه منه صَرْفًا ولا عَدْلًا‏
وكذا قال رحمه الله : « وكان قتله - رضي الله عنه - من المصائب العظيمة؛ فإن قتل الحسين , وقتل عثمان قبله : كانا من أعظم أسباب الفتن في هذه الأمة وقتلتهما من شرار الخلق عند الله »
  رد مع اقتباس
قديم 21/11/2010, 03:32 PM   رقم المشاركه : 2
قادسيه الفاروق
سردابي جديد





  الحالة :قادسيه الفاروق غير متواجد حالياً
افتراضي رد: هل سمعت بمريم ( سبعينية عمياء تهتدي للحق وتموت عليه

الله واكبر ولله الحمد انك لا تهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء






  رد مع اقتباس
قديم 22/11/2010, 07:56 PM   رقم المشاركه : 3
wwww78
سردابي جديد





  الحالة :wwww78 غير متواجد حالياً
افتراضي رد: هل سمعت بمريم ( سبعينية عمياء تهتدي للحق وتموت عليه

الله اكبر

والله أن قلبي كاد أن يطير فرحا بنجاة هذه المسنه من دين الرافضة

رحمها الله رحمة واسعه وأسكنها فسيح جناته












التوقيع

اللهم أرني الحق حقا وارزقني اتباعه وأرني الباطل باطلا وارزقني اجتنابه

  رد مع اقتباس
قديم 24/03/2011, 02:21 PM   رقم المشاركه : 4
بدران
سردابي





  الحالة :بدران غير متواجد حالياً
افتراضي رد: هل سمعت بمريم ( سبعينية عمياء تهتدي للحق وتموت عليه

سبحان الله

إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ






  رد مع اقتباس
قديم 05/12/2014, 02:52 PM   رقم المشاركه : 5
ناصر المسلمين
سردابي نشيط





  الحالة :ناصر المسلمين غير متواجد حالياً
افتراضي رد: هل سمعت بمريم ( سبعينية عمياء تهتدي للحق وتموت عليه

هذا دليل على بطلان طريقة المذهب الشيعي
الصراحة فرحت وبعدين يجيك شيعي رافضي ويقول لك أن مستحيل شيعي يتحول إلى أهل السنة ويترك الخرافات التي يسوقها المعممين على المنابر






  رد مع اقتباس
قديم 28/03/2015, 04:08 PM   رقم المشاركه : 6
بعيدالهقاوي
عضويه معلقه
 
الصورة الرمزية بعيدالهقاوي





  الحالة :بعيدالهقاوي غير متواجد حالياً
افتراضي رد: هل سمعت بمريم ( سبعينية عمياء تهتدي للحق وتموت عليه

الله اكبر الحمدلله اللي انقذها من دين الشرك والكفر
وياليت كل من دخل في دينالاسلام من الشعية يكونو مثل حفيد هذالعجوز






  رد مع اقتباس
قديم 09/06/2016, 03:59 PM   رقم المشاركه : 7
ناصر طلال
سردابي جديد





  الحالة :ناصر طلال غير متواجد حالياً
افتراضي رد: هل سمعت بمريم ( سبعينية عمياء تهتدي للحق وتموت عليه

سبحان الله والحمدلله






  رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 05:45 AM

Powered by vBulletin®